جدرى الماء .. أعراض وعلاج



يعتبر جدرى الماء من الأمراض الفيروسية المعدية ، حيث يظهر المرض فى صورة طفح جلدى ينتشر فى سائر انحاء الجسم ، هذا الطفح الجلدى يأخذ عدة صور على مراحل متعاقبة ، حيث يظهر فى بادئ الأمر فى صورة بقع صغيرة ، هذه البقع تحتزن بعض الإفرازات السائلة التى تشبه الماء  لتتحول إلى مايسمى بإسم بثور ، هذه البثور سرعان ماتزداد فى حجمها لتكون مايسمى بالحويصلات ، والتى تنفجر فى وقت لاحق ، ليخرج منها هذا السائل المختزن ، وتتكون فيما بعد القشور .
ويلاحظ أن الإصابة عادة ماتحدث فى الفترة الإنتقالية بين فصلى الشتاء والربيع ، ويستهدف المرض عادة الأطفال من هم دون العاشرة من عمرهم ، والذين تنخفض معدلات المناعة لديهم .
وتحدث العدوى نتيجة إستنشاق الغبار او الرذاذ المحمل بالفيروس ، أو نتيجة إستخدام أدوات أو متعلقات طفل مصاب بالمرض ، ليدخل الفيروس بعدها الجسم ، ويظل كامنا فى فترة حضانه تبلغ 15 – 20 يوم ، ليتكاثر بعدها الفيروس مسببا مجموعة من الأعراض الإكلينيكية ، وتشمل ..
·       الطفح الجلدى الذى أشرنا إليه تفصيلا بالأعلى .
·       إرتفاع درجة الحرارة .
·       ألم بالبطن .
·       سعال جاف .
·       صداع والشعور بالخمول والإرهاق .
·       فقدان الشهية .

ويتميز المرض بأنه لاينطوى على أى مضاعفات مرضية ، لكن فى حالات نادرة ، ولاسيما ذوى المناعة المنخفضة ، قد يصاب المريض ببعض المضاعفات الخطيرة ، والتى تشمل إلتهاب الجلد البكتيرى ، الإلتهاب الرئوى & إلتهاب سحايا المخ .
ولأن المرض ذو منشأ فيروسى ، لذا فإنه عادة مايأخذ وقته ونهجه ليختفى بعد ذلك بشكل تلقائى ، لذا وفى مثل هذه الحالات ينحصر العلاج الدوائى فى علاج الأعراض التى قد تنشأ نتيجة للمرض ، حيث يتم إعطاء بعض خافضات الحرارة والأدوية المهدئة للسعال ، علاوة على مضادات الهيستامين لعلاج الحكة .

وختاما .. ينصح بالتطعيم ضد جدرى الماء ، وفق الجرعات التى تقرها الجهات المختصة بالتطعيمات الدورية التى تقدمها للأطفال بالمجان فى حملات التطعيم .