نصائح غذائية هامة للأم فى فترة الرضاعة



مما لاشك فيه أن فترة الرضاعة من الفترات الهامة جدا التى ينبغى أن تهتم فيه الأم بتغذيتها ، ليس لأنها الفترة التى تلى الولادة فحسب ، بل لأن أى تقصير فى هذا الأمر ، ينعكس بصورة مباشرة على إدرار اللبن ، والذى يؤثر على تغذية الطفل ومدى إكتفائه فيما يتحصل عليه من اللبن ، بإعتباره مصدر غذائه الوحيد .
لذا ومن خلال السطور القليلة القادمة ، سنقوم بتسليط الضوء على أهم العناصر الغذائية التى تحتاج إليها الأم المرضعة فى هذه المرحلة الحرجة ، فضلا عن إعطاء بعض النصائح الغذائية فى هذا الشأن .
·       أولا ينبغى الإهتمام بشرب كميات كبيرة من السوائل ، كالماء والعصائر الطبيعية وحساء الدجاج .. إلخ ، المهم أن يصل إجمالى مايتحصل عليه الجسم 5 لترات من السوائل كحد أدنى .
·       تشير الدراسات الطبية الحديثة إلى أن الأم فى فترة الرضاعة تفقد كميات كبيرة من الكالسيوم ، الأمر الذى يؤثر على عظام الجسم ، مما قد يؤدى إلى الإصابة بهشاشة العظام فى وقت لاحق ، لذا توصى هذه الدراسات بضرورة تناول اللبن ومشتقاته بصورة يومية ، وذلك لتعويض الكالسيوم الذى يفقده الجسم فى تلك المرحلة .

·       وعلى نفس السياق يوصى بضرورة تناول الأطعمة التى تحتوى على نسب كبيرة من الحديد كاللحوم الحمراء والكبدة والسبانخ والتفاح والباذنجان ، وذلك لتجنب الإصابة بالأنيميا ، والتى قد تؤثر بصورة لافتة على كميات اللبن التى تفرزها الغدد اللبنية .
·       يعتبر عنصرى الماغنسيوم والزنك من العناصر الهامة التى تفقدها الأم فى فترة الرضاعة ، لذا ينصح بتعويض هذا الفاقد من خلال تناول القليل من المكسرات كالفستق والجوز واللوز والفول السودانى ، لكن ينبغى عدم الإفراط فى هذه المكسرات كيلا تعانى الأم من زيادة الوزن بصورة كبيرة .
·       ينصح بالإبتعاد عن تناول المشروبات المنبهة التى تحتوى على عنصر الكافيين كالشاى والقهوة ، حيث أن هذه المادة تنتقل إلى الطفل من خلال اللبن ، لتؤدى إلى إصابته بالأرق وإضطرابات النوم ، فضلا عن بعض الأعراض المتعلقة بالجهاز العصبى .