تمزق طبلة الأذن & كيفية التعامل معها



يعتبر تمزق طبلة الأذن من الأمور العارضة التى قد تحدث تلقائيا أو نتيجة لعامل ما مسبب ، وقبل الإستطراد فى هذه الأسباب أن ينبغى أن نشير إلى أن طبلة الأذن عبارة عن غشاء رقيق يفصل بين الأذن الخارجية والأذن الوسطى ، وهى بمثابة خط الدفاع الأخير الذى يعمل على منع دخول الماء أو أى أجسام غريبة داخل الأذن .
ويحدث تمزق طبلة الأذن لأسباب متعددة لعل أهمها ..
·       الإصابة بعدوى فيروسية أو بكتيرية داخل الأذن الوسطى ، هذا الأمر يؤدى إلى زيادة الضغط داخل الأذن الوسطى ، مما قد يؤدى إلى تمزق طبلة الأذن التى تقع تحت تأثير هذه القوة الضاغطة .
·       الإصابات والصدمات الشديدة الموجهة للرأس ، ولاسيما أثناء الحوادث أو ممارسة رياضة عنيفة .
·       إدخال جسم غريب داخل الأذن ودفعه للداخل بقوة ، ولاسيما فى حالات تنظيف الأذن بأعواد الثقاب والدبابيس فى محاولة البعض منا لإخراج الشمع المتراكم داخل قناة الأذن الخارجية .
·       الزيادة المفرطة فى الضغط الجوى الواقع على الأذن ، كما فى حالات صعود الطائرة أو هبوطها ، أو الغوص فى البحار لأعماق سحيقة .
·       التعرض لصوت عالى مفاجئ ، كما فى حالات الإنفجارات الكبيرة .

ويعانى المريض فى مثل هذه الحالات من مجموعة من الأعراض المرضية ، والتى تشمل ..
·       نزول بضع قطرات من الدم من الأذن ، كذلك وفى بعض الحالات قد يلاحظ خروج إفرازات صديدية متقيحة ذات رائحة نفاذة وكريهة .
·       تأثر درجة السمع ، والذى يكون فى الغالب أمرا مؤقتا .
·       الشعور بآلام شديدة بالأذن .
ويلاحظ أن هذا التمزق عادة مايلتئم من تلقاء نفسه ، لتقتصر الخطة العلاجية على علاج بعض الأعراض المصاحبة والتى تشكل إزعاجا شديدا ، علاوة على تطبيق بعض التعليمات التى تعمل على ضمان الإلتئام بصورة سليمة ، وعموما ينبغى إتباع التعليمات التالية ..
·       ينبغى إعطاء بعض أقراص المضاد الحيوى مثل عقار هايبيوتيك 1 جم ، بمعدل قرص كل 12 ساعة ، وذلك لضمان عدم حدوث العدوى .. كذلك لامانع من إعطاء اقراص البروفين ، بمعدل قرص كل 8 ساعات بهدف تسكين الألم والقضاء عليه .
·       يحظر تماما دخول الماء إلى الأذن المصابة ، حيث أنها قد تدخل إلى الأذن الوسطى والداخلية ، مما يؤدى إلى حدوث إلتهابات شديدة ، علاوة على بعض المضاعفات الخطيرة الأخرى .

·       فى حالة عدم إلتئام طبلة الأذن خلال 6 أسابيع بصورة تلقائية ، فلابد إذن من اللجوء إلى الخيار الجراحى ، وإجراء عملية ترقيع لطبلة الأذن .