5‏/7‏/2017

أهم المشكلات الصحية المحرجة وكيفية التغلب عليها



تقريبا لايوجد مرض ما أو مشكلة طبية إلا وعلاجها متاح ومتوفر ، إلا أنه احيانا قد تكون هذه المشكلة الطبية محرجة ، الأمر الذى يدفع صاحبها إلى عدم التحدث عنها ، مفضلا أن يتألم فى صمت ، أو على أقل تقدير يحاول جاهدا البحث عن حل لها بنفسه ، مما يجعله يقع فريسة لحلول غير صحيحة فى كثير من الأحيان .. لذا ومن خلال السطور القليلة القادمة ، سنقوم بتسليط الضوء على أهم هذه المشكلات المحرجة ، علاوة على تقديم حلول صحيحة وموثوقة ، تضمن لصاحبها الشفاء السريع ، دون أى أعراض جانبية مزعجة .
# أولا .. الإفرازات المهبلية : عادة ماتكون الإفرازات المهبلية الطبيعية ذات لون شفاف مثل الماء تماما ، وهو أمر فسيولوجى وطبيعى بحت ، لكن عندما تتحول هذه الإفرازات إلى اللون الأبيض أو الأصفر ذات قوام لزج متماسك ، أو تصبح ذات رائحة كريهة ، فإن هذا الأمر يؤدى إلى الإصابة بالإلتهابات المهبلية والحكة ، ويلاحظ أن السيدات والفتيات اللاتى يعانين من هذه الإلتهابات عادة مايتحرجن من العرض على طبيب مختص .. وعموما فإن علاج مثل هذه الحالات يتكون من دهان كريم مهبلى موضعى مضاد للفطريات ، مثل كريم الجينوكونازول أو الجينوداكترين ، بمعدل مرتين يوميا صباحا ومساء لمدة اسبوع ، بالإضافة إلى قرص ديفلوكان كمضاد للفطريات التى قد توجد بالدم ، ويتم تناول هذا القرص مرتين فقط لاغير بواقع مرة كل أسبوع ، ولامانع من إستخدام غسول مهبلى مثل التانتم روز أو السيتيال .

# ثانيا .. غازات البطن : والتى قد تخرج من خلال الشرج مسببة ضيقا وحرجا شديدين ، أو التى قد تخرج من الفم فيما يعرف بإسم " التجشؤ " ، ويرجع سبب غازات البطن بصورة أساسية إلى العادات الغذائية الخاطئة ، كالإفراط فى تناول الأطعمة ذات المحتوى العالى من الكربوهيدرات المعقدة بطيئة الإمتصاص ، الأمر الذى يؤدى إلى تخمرها بفعل البكتيريا الموجودة فى المعدة والأمعاء ، ليتكون بعد ذلك كميات كبيرة من الغازات ، كذلك فإن عسر الهضم أو أى إختلال وظيفى فى المعدة والأمعاء يؤدى إلى نفس الأمر .. وعموما لعلاج مثل هذه الحالات ينصح بالإبتعاد عن الأطعمة التى تسبب هذا الأمر ولاسيما البقوليات والبصل والثوم ، لحين التعافى التام من هذه الحالة ، كذلك ينصح بشرب الماء بكميات كبيرة ، مع ممارسة الرياضة والتى من شأنها أن تحسن من الحالة الوظيفية للمعدة والأمعاء ، أما العلاج الدوائى فينحصر فى أقراص الديسفلاتيل بمعدل قرص قبل كل وجبة + قرص موتيليوم قبل كل وجبة كذلك .
# ثالثا .. البواسير : وهى عبارة عن طيات جلدية تتدلى من فتحة الشرج ، وقد تكون بواسير داخلية أو خارجية ، ويعانى المريض عادة من وجود آلام شرجية ، ولاسيما عند التبرز ، والتى يصاحبها أحيانا نزول دم ومخاط من فتحة الشرج .. وفى مثل هذه الحالات ينصح بتجنب الإصابة بالإمساك كيلا يزداد الأمر سوءا ، كذلك ينصح بشرب الماء بكميات كبيرة ، فضلا عن تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية ، أما العلاج الدوائى فينحصر فى دهان كريم موضعى مثل أنيوزول مرتين يوميا ، بالإضافة إلى أقرص البروفين كمسكن ومضاد للإلتهاب ، بمعدل قرص كل 8 ساعات .
كافة الحقوق محفوظة لـ صحة 2016 | تصميم : آر كودر