تصلب شرايين المخ .. أسباب & علاج



يعتبر مرض تصلب شرايين المخ من الأمراض التى تحدث عادة مع التقدم بالسن ، ولاسيما فى العقدين السادس والسابع ، وهو ببساطة عبارة عن حدوث تيبس فى الشرايين المغذية لخلايا المخ ، نتيجة لتراكم الدهون الثلاثية والكولسيترول على الجدار الداخلى المبطن لهذه الأوعية الدموية ، مما يقلل من إتساعها ومرونتها ، الأمر الذى قد يؤدى إلى إنسداد هذه الأوعية الدموية وبالتالى الإصابة بالجلطات المخية ثم الوفاة ، أو حدوث إنفجار فى هذه الأوعية الدموية مما يؤدى إلى نزيف داخلى ومن ثم الوفاة كذلك .
لذا ومن خلال ماسبق يمكننا القول إن تصلب شرايين المخ هو بمثابة ناقوس الخطر الذى يدق معلنا وجود مشكلة صحية خطيرة قد تحدث مالم يتم تدارك الأمر والعمل على علاجه .
وعلى الرغم من عدم التوصل إلى معرفة السبب الفعلى لحدوث الإصابة بالمرض ، إلا أن الدراسات الطبية الميدانية التى أجريت فى هذا الشأن إلى وجود عدد من العوامل التى تمهد فى حالة وجودها إلى زيادة إحتمالية حدوث المرض ، ولعل أهم هذه العوامل ..
·       العامل الوراثى : حيث أن وجود تاريخ مرضى عائلى للمرض يزيد من إحتمالية حدوث الإصابة .
·       العمر : كلما تقدم الشخص بالعمر ، كلما زادت إحتمالية الإصابة بالمرض .
·       الإصابة ببعض الأمراض المزمنة كإرتفاع ضغط الدم & السكر : حيث تمهد هذه الأمراض إلى حدوث الإصابة بالمرض .
·       نمط الحياة الغير صحى : كالإفراط فى التدخين ، السمنة المفرطة ، تناول الدهون بكميات كبيرة ، التوتر النفسى والذهنى & الإجهاد البدنى .

وللوقاية من الإصابة بتصلب شرايين المخ بما تحمله من مشكلات خطيرة قد تؤدى إلى الوفاة ، ينصح بإتباع النصائح والتعليمات التالية ..
·       الإكثار من تناول الثوم ، البصل ، العنب الأحمر & الرمان .. فقد أثبتت الدراسات الطبية الأخيرة أن هذه الأطعمة تعتبر أفضل الخيارات الغذائية التى تقى من الإصابة بتصلب شرايين المخ .
·       إتباع نظام غذائى يتضمن التقليل من محتوى الدهون والملح ، مع الإكثار من الماء والعصائر الطازجة .
·       المداومة على تناول الأسبرين ، ولاسيما عند بلوغ سن الخمسين ، لكن ينبغى أن يكون الأمر تحت إشراف طبى متخصص .
·       تجنب التدخين والسهر وزيادة الوزن المفرطة .
·       بالنسبة لمرضى الضغط والسكر ، ينبغى عليهم أن يقوموا بقياس ضغط الدم ومستوى السكر بالدم بصورة دورية متكررة ، وسرعة البحث عن مشورة طبية فى حالة وجود أى خلل فى هذه القياسات .

·       ممارسة بعض التمرينات الرياضية بصورة دورية منتظمة .