30‏/7‏/2017

إلتهاب القولون التقرحى .. أعراض و علاج



هذا المرض عبارة عن إلتهاب مزمن فى الجدار الداخلى المبطن للقولون ، والذى يكون مصحوبا بالعديد من التقرحات ، وعلى الرغم من عدم التوصل إلى السبب الفعلى للإصابة ، إلا أن بعض الدراسات الجادة فى هذا الشأن قد أشارت إلى وجود علاقة وثيقة بين إنخفاض مستوى المناعة والإصابة بإلتهاب القولون التقرحى ، ولاسيما أن إنخفاض مستوى المناعة بالجسم من شأنه أن يحفز من النمو والنشاط البكتيرى والفيروسى داخل القولون ، مما قد يمهد للإصابة بالمرض .
ويعانى مريض إلتهاب القولون التقرحى من مجموعة من الأعراض الإكلينيكية التى تتشابه بصورة متطابقة مع جميع المرضى على حد سواء ، وتشتمل هذه الأعراض على ما يلى ..
·       ألم شديد فى البطن بكامل محيطها ، مصحوبا بإنتفاخ بالبطن نتيجة لتراكم الغازات الناتجة عن سوء الهضم .
·       إسهال مصحوبا ببقع دموية مصدرها نزيف دموى من هذه التقرحات الموجودة بالقولون .
·       الإصابة الحمى وإرتفاع درجة الحرارة فى حالة فرط النشاط البكتيرى .
·       الإصابة بالضعف والهزال وإنخفاض الوزن ، ولاسيما فى حالات النزيف المتكررة ، نتيجة للإصابة بفقر الدم والأنيميا .
ويلاحظ أن حدة هذه الأعراض قد تتزايد أو تقل على نحو متكرر ، ولاسيما إذا كان المريض يعانى من إلتهاب آخر بالجسم ، كإلتهاب المفاصل أو الجلد .. إلخ .
ولتشخيص المرض بصورة صحيحة ، فلا بد إذن من إجراء فحص للقولون بواسطة المنظار الجراحى ، حيث يتم تأكيد تشخيص الإصابة بالمرض ، والحصول على عينة من نسيج القولون تمهيدا لفحصها معمليا ، ولاسيما أن إلتهاب القولون التقرحى قد يمهد للإصابة لاحقا بسرطان القولون .

وللتعامل مع مثل هذه الحالات ، يتم إتباع النصائح والتعليمات التالية ..
·       العلاج الدوائى : ويشتمل على أوميبرازول بمعدل قرص قبل تناول الطعام بنصف ساعة + قرص موتيليام كل 8 ساعات + قرص ديسفلاتيل بمعدل قرص صباحا ومساء .. ولامانع من تناول بعض العقاقير المضادة للتقلصات مثل عقار دوسبا أو فيسرالجين عند اللزوم .
·       ينبغى إتباع حمية غذائية تتضمن تناول أطعمة ذات محتوى محدود من الملح أو الدهون ، على أن يكون خاليا من البهارات أو التوابل الحريفة .. كذلك ينصح بتجنب إمتلاء المعدة بالطعام ، كيلا تتفاقم الأعراض المرضية لما هو أسوأ .
·       ينبغى الإبتعاد تماما عن التدخين بنوعيه السلبى والإيجابى ، فضلا عن شرب المكيفات والمواد المنبهة كالشاى والقهوة .

·       فى حالة فشل العلاج الدوائى والغذائى ، يتم اللجوء إلى الخيار الجراحى ، حيث يتم إستئصال الجزء المتضرر من القولون ، وإستكمال الخطة العلاجية بالأدوية والحمية الغذائية السالفة الذكر .
كافة الحقوق محفوظة لـ صحة 2016 | تصميم : آر كودر