23‏/8‏/2017

إلتهاب المرارة .. أعراض و علاج



ينشأ إلتهاب المرارة عادة بإعتباره أحد المضاعفات الشائعة الناتجة عن تكون حصوات المرارة لفترات طويلة ، لكن أحيانا قد ينشأ هذا الإلتهاب بصورة حادة وسريعة دون وجود أى تاريخ مرضى سابق لتكوين حصوات المرارة ، وعموما بغض النظر عن العامل المسبب ، فإن الصورة الإكلينيكية للمرض تتشابه ، إذ تتضمن العلامات والأعراض التالية ..
·       ألم شديد فى المنطقة العلوية اليمنى من البطن ، وهو الألم المميز لحالات إلتهاب المرارة ، والذى قد ينتشر إلى منطقة الكتف الأيمن أو الضلوع الخلفية لنفس المنطقة .
·       إرتفاع شديد بدرجة الحرارة ، نتيجة لحدوث العدوى والإلتهاب النسيجى .
·       الشعور بالغثيان والقئ فى أغلب الأحوال .
·       الشعور بألم شديد بالصدر مع حركات التنفس .

وللتعامل مع مثل هذه الحالات ينصح بإتباع التعليمات التالية ..
·       العلاج الدوائى الأولى : ويشمل المحاليل الوريدية + بعض المضادات الحيوية مثل حقن سيفترياكسون 1 جم مرة يوميا + بعض مضادات الإلتهاب ومسكنات الألم مثل حقن الفولتارين أو الكيتولاك ، والتى يتم إعطائها عند اللزوم ، وبحد أقصى 4 حقن يوميا .
·       النظام الغذائى : والذى ينبغى أن يتضمن الفواكه والخضروات الطازجة علاوة على الحبوب الكاملة ، مع الإقلال قد المستطاع من الأطعمة ذات المحتوى العالى من الدهون والألياف والزيوت .
·       الحفاظ على الوزن وفق المعدلات الطبيعية .
·       الإبتعاد عن التدخين بنوعية السلبى والإيجابى .
·       الإبتعاد عن المشروبات الكحولية ، علاوة على المشروبات المنبهة كالشاى والقهوة .

وينحصر الحل الجذرى والأمثل للقضاء على إلتهاب المرارة ( سواء كانت مصحوبة بوجود حصوات من عدمه ) فى الإستئصال الجراحى للمرارة ، والتى يتم إجرائها تحت تأثير التخدير الكلى ، ويفضل إجراء هذه العملية الجراحية بإستخدام تقنية المنظار الجراحى ، الذى يتميز بأنه يترك خلفه ندبة أصغر حجما ، فضلا عن تجنب حدوث أى إلتصاقات نسيجية داخل التجويف البطنى .
كافة الحقوق محفوظة لـ صحة 2016 | تصميم : آر كودر