30‏/9‏/2017

وسائل لاتعلمها تسهم فى خفض وزن الجسم دون مجهود يذكر



مما لاشك فيه أن الحصول على جسم رشيق وصحى هو هدف قطاع عريض من الناس ، ولاسيما أن هذا الأمر ينعكس على الحياة الإجتماعية للفرد ، ليعطية ثقة بذاته وإقبالا متفتحا على الحياة ، لذا ومن خلال السطور القليلة القادمة سنقوم بتسليط الضوء على بعض الوسائل التى من شأنها أن تسهم فى تحقيق هذه الغاية دون بذل مجهود كبير ، لكن قبل إستعراض هذه الوسائل ، فإننا نشدد بل ونؤكد أن هذه الوسائل ليست كافية وحدها لتحقيق غاية وزن الجسم المثالى ، إذ أنها مجرد وسائل مساعدة تهدف إلى تحقيق أفضل النتائج الممكنة ، لتسير هذه الوسائل جنبا إلى جنب مع الحمية الغذائية الصحية والتمرينات الرياضية التى تهدف إلى إنقاص الوزن .
·       اللبان : أشارت بعض الدراسات الطبية الحديثة إلى أن مضغ اللبان من شأنه أن يعمل على حرق مايوازى 15 سعر حرارى فى الساعة الواحدة ، أيضا فإن مضغ اللبان من شأنه أن يمثل وسيلة إلهاء تغنيك عن تناول الأطعمة الخفيفة ذات المحتوى العالى من السعرات الحرارية كالشيكولاته والمشروبات الغازية ، لكن يجدر بنا الإشارة إلى ضرورة إختيار لبان من النوع الذى لايحتوى على السكر .
·       النوم : يعتبر النوم أحد أهم العناصر المنسية عند التخطيط لإنقاص الوزن ، إذ أثبتت الدراسات الطبية التى أجريت فى هذا الشأن أن النوم ليلا لمدة 10 ساعات يوميا من شأنه أن يعمل على زيادة معدلات الأيض والتمثيل الغذائى ، فى حين أن الأرق وإضطرابات النوم تؤثر على هذه المعدلات ، مما يؤدى إلى تحويل جزء مما نستهلكه إلى دهون يختزنها الجسم كى يستهلكها فى حالات الإنهاك البدنى الناتجة عن السهر .

·       تناول وجبة العشاء : يلاحظ أن قطاع عريض ممن يتبعون حمية غذائية يتجاهلون وجبة العشاء ظنا منهم أن عدم تناول وجبة العشاء من شأنه أن يزيد من معدل فقدان الوزن ، وهو أمر خاطئ تماما ، إذ أن عدم تناول وجبة العشاء يعمل بصورة عكسية على زيادة الوزن من خلال حث الجسم على تحويل جزء كبير مما نأكله من طعام إلى خلايا دهنية يتم إختزانها تحسبا لإستهلاكها كمصدر بديل للطاقة فى حال إن ظللت لساعات طويلة دون طعام ، أما توزيع وجبات الطعام على مدار اليوم فمن شأنه أنه يعمل على رفع معدلات الأيض والتمثيل الغذائى .
·       شرب الماء البارد : أشارت الدراسات التى أجريت مؤخرا فى هذا الشأن أن شرب الماء البارد يعمل على حرق مزيد من السعرات الحرارية ، إذ أن الماء البارد الذى تقل بالطبع درجة حرارته عن 37 درجة سيليزية ( درجة حرارة جسم الإنسان ) تدفع الجسم إلى زيادة معدل حرق الدهون بهدف الحفاظ على التوازن الحرارى بالجسم .. أى أنه وعلى عكس ماهو شائع فإن الماء البارد وليس الماء الساخن هو مايعمل على حرق الدهون .

·       الضحك : فى دراسة طبية مدهشة تم إجرائها لوحظ أن الأشخاص الذين يضحكون يوميا بمقدار 20 دقيقة فحسب ، عادة مايتمتعون بمعدل حرق عالى للسعرات الحرارية ، لذا ينصح بمشاهدة البرامج الكوميدية المضحكة التى تسهم بصورة غير مباشرة فى حرق الدهون .
كافة الحقوق محفوظة لـ صحة 2016 | تصميم : آر كودر