6‏/11‏/2017

لدغات العقارب وكيفية التعامل معها



تعتبر لدغات العقارب من المواقف الطارئة شائعة الحدوث ولاسيما فى المناطق ذات الجو الحار ، ويجدر بنا الإشارة إلى أن لدغات معظم فصائل العقارب لحسن الحظ عادة ماتكون غير سامة ، ويقتصر أعراضها على الشعور بالخوف والهلع نتيجة للموقف فحسب ، كذلك قد يشعر الشخص الذى تعرض للدغة العقرب ببعض من الألم الحارق والتنميل فى موضع اللدغة فحسب ، لكن فى حالات دلغات العقارب شديدة السمية فإن الأعراض الناتجة عن هذه اللدغات عادة ماتكون أكثر خطورة وأشد ضراوة ، ولعل أهم هذه الأعراض ..
·       الشعور بالتنميل السريع ، والذى يمتد لاحقا من موضع اللدغة ليستمر تدريجيا إلى باقى أعضاء الجسم مما قد يصيب الجسم بالشلل الكامل والوفاة ، مالم يتم التعامل السريع وبطريقة صحيحة مع هذه الحالة .
·       إرتفاع درجة حرارة الجسم .
·       إحتقان أنسجة الجسم نتيجة فرط التحسس نحو السم الذى يفرزه العقرب ، وتظهر فى صورة خروج اللعاب من الفم وصعوبة البلع وإنتفاخ اللسان وعدم القدرة على التنفس بصورة طبيعية منتظمة .
·       إختلال الرؤية على نحو ملحوظ .
·       الإصابة بالشلل على نحو متدرج سريع .
·       نوبات الصرع التشنجية .

ويجب التعامل مع مثل هذه الحالات بسرعة قدر الإمكان ، فأى تأخير أو تأجيل فى هذا الأمر من شأنه أن يعرض المصاب لمخاطر جسيمة ، وقد يؤدى إلى الوفاة ، ويتم التعامل مع حالة لدغات العقارب السامة من خلال إتباع النصائح والتعليمات التالية ..
·       أولا وقبل أى شئ لابد من تهدئة المصاب ، ومن ثم غسل موضع اللدغة جيدا بإستخدام الماء والصابون ، مع وضع كمادات الماء البارد فى موضع اللدغة .
·       للحد من التطور السريع للأعراض ينصح بإعطاء أقراص الباراسيتامول بمعدل قرص كل 4 ساعات + مضاد حيوى واسع المجال لتجنب حدوث أى تفاعلات إلتهابية قد تنشأ .
·       على عكس ماهو شائع يمنع منعا باتا فتح الجرح الناتج عن اللدغة إو إستخدام طريقة التشفيط بغرض إمتصاص السم ، فهذا أمر لاطائل منه ، بل يساعد على إلتهاب الجرح وزيادة فرصة ومعدل إنتقال السم من موضع الجرح إلى الأنسجة العميقة .

·       بعد إتباع ماسبق من التعليمات ( يجب تنفيذها خلال دقائق معدودة ) ينبغى التوجه إلى أقرب مستشفى أو عيادة طوارئ لتلقى المصل المضاد لسم العقارب ، مع الخضوع لفحص طبى شامل بهدف الوقوف على الحالة الصحية للمصاب ، وتحديد مدى تأثير لدغة العقرب عليه .
كافة الحقوق محفوظة لـ صحة 2016 | تصميم : آر كودر